Home > الجرد الوطني لانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري

أولاً- التنظيم المؤسسي للمنظومة الوطنية للجرد

من أجل ضمان احترام التزامات المغرب تجاه الهيئات الدولية، وحرصاً على الشفافية على المستويين الوطني والدولي، من الأساسي ضمان التعاون الدائم بين المنظمات الداخلة في عمليات جرد انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري. لذا، فإن تبادل البيانات، والمسؤوليات المتقابلة لكل منظمة مشاركة في أشغال الجرد، قد جرى ترسيمها في إطار رسمي. وبهذه الصفة، يستند هذا الإطار على مرسوم مؤسس للمنظومة الوطنية لجرد الغازات المسببة للاحتباس الحراري (SNI-GES) بغيةَ القيام بالتعهدات الدولية للمغرب.

المخطط المؤسسي الذي تم اعتماده هو التالي:

ثانياً- منهجية حساب انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري

تقدّم هذه الصفحة الحصيلة التركيبية لنتائج الجرد الوطني لانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري/الامتصاصات المغربية من الغازات المسببة للاحتباس الحراري للسنوات 2010 و2014، بكيفية مجمّعة وحسب منبع الانبعاث/الامتصاص. وقد تم إجراء هذا الجرد طبقاً للمبادئ التوجيهية لمجموعة الخبراء الحكومية حول المناخ (GIEC) لسنة 2006، ويغطي جميع الغازات المسببة للاحتباس الحراري المباشرة وغير المباشرة المدرجة في هذه المبادئ التوجيهية.

وأخذاً بالاعتبار لانعدام المعلومات بالنسبة لعدد من البارامترات، تم تنفيذ منهجيات من المستوى 1(1 (Tier لأغلب القطاعات والغازات المسببة للاحتباس الحراري. هذه المنهجيات لجميع الفئات مصممة لاستعمال إحصائيات وطنية أو دولية سهلة الولوج جنباً إلى جنب مع عوامل الانبعاث الافتراضية وبارامترات أخرى تقدّمها المبادئ التوجيهية لمجموعة الخبراء الحكومية حول المناخ (GIEC).

الانبعاثات معروضة في شكل وحدات أصلية (آلاف الأطنان إو جيغاغرامات) لجميع الغازات المباشرة أو غير المباشرة، ولكن معبّراً عنها بالأطنان-المعادلة من ثاني أكسيد الكربون CO2 (طن معادل CO2)، لجميع الغازات غير المباشرة، عن طريق تحويل هذه الغازات تبعاً لقدرتها على الاحترار الكلي (PRG). إمكانات الاحترار الكلي المستعملة للغازات المباشرة المسببة للاحتباس الحراري في إعداد الجرد موجزة أسفله (التقرير التقييمي الرابع لمجموعة الخبراء الحكومية حول المناخ لسنة 2007) :

إمكانات الاحترار الكلي CO2 = 1 بحكم التعريف إمكانات الإحترار الكلي CH4= 25

إمكانات الإحترار الكلي N2O = 298 إمكانات الاحترار الكلي SF6 = 22 800

إمكانات الاحترار الكلي NF3 = 17 200

إمكانات الاحترار الكلي HFC = قيم متغيّرة تبعاً للجزيئات المعتبرة ومساهمتها المتغيرة خلال سنوات الفترة المدروسة. تجرى الحسابات على الأسس التالية:

إمكانات الاحترار الكلي PFC = قيم متغيّرة تبعاً للجزيئات المعتبرة ومساهمتها المتغيرة خلال سنوات الفترة المدروسة. تجرى الحسابات على الأسس التالية:

ثالثاً- النتائج الكلية للجرد الوطني للغازات المسببة للاحتباس الحراري للسنتين 2010 و 2014

1- النتائج الكلية لانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري المباشر

بلغت الانبعاثات دون احتساب استعمال الأرض وتغيراتها والغابة (hors UTCF) في المغرب 75 447 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون سنة 2010 و 85 224 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون سنة 2014، أي بزيادة 13 % بين السنتين. وتتجه انبعاثات مجمل القطاعات نحو الارتفاع باستثناء انبعاثات العمليات الصناعية مع انخفاض إنتاج قطاعات معينة.

في سنة 2010، تبيّن نتائج الجرد سيطرة انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون التي بلغت 52 704 جيغاغرام أي 69,9 % من الانبعاثات الوطنية، دون احتساب استعمال الأرض وتغيراتها والغابة، لانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري المباشر.

انبعاثات الميثان (CH4) بلغت 14 516 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون، ما يمثّل 19,2%، وانبعاثات أكسيد النيتروجين الثنائي (N2O) بلغت 8 218 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون، ما يمثّل 10,9%، وهي الحصيلة المتعلقة بانبعاثات الهيدروفلوروكاربونات (HFC) ما يمثل 9,1 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون أو 0,01% من الانبعاثات الوطنية.

الوضع في سنة 2014 مماثل تقريباً لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي بلغت 59 913 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون، ولانبعاثات الميثان بمقدار 16 163 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون، ولانبعاثات أكسيد النيتروجين الثنائي بمقدار 9 210 جيغاغرام من معادل غاز ثاني أكسيد الكربون و37,6 بالنسبة للهيدروفلوروكاربونات.

الانبعاثات حسب القطاع معروضة في الجدول أسفله:

2- النتائج القطاعية لانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري غير المباشر

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري غير المباشر مبيّنة في الجدول التالي.

هذه الملوثات غير مأخوذة بالاعتبار في انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري المباشر المعبّر عنها بمعادل غاز ثاني أكسيد الكربون، وهي مذكورة على سبيل العلم، طبقاً للمبادئ التوجيهية لمجموعة الخبراء الحكومية حول المناخ (GIEC). الغالبية العظمى من هذه الملوّثات متأتية من احتراق المحروقات ما عدا بالنسبة للمركبات العضوية المتطايرة اللا ميثانية التي تنبعث من الأسمدة، والعمليات الصناعية والفلاحة.

ثالثاً- النتائج القطاعية للجرد للسنتين 2010 و 2014

الروابط التالية تمكّنكم من الولوج إلى تفاصيل الانبعاثات حسب قطاعات الأنشطة (الوحدات المكوّنة):

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بقطاع الأسمدة

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بقطاع العمليات الصناعية

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بقطاع الفلاحة

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بقطاع استعمال الأرض وتغيراتها والغابة

انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بقطاع النفايات والصرف الصحي